صحة

أول طبيب مصري يقوم بعمل عملية قطع لعضلة الفؤاد في ورشه عمل عالمية خارج مصر

كتب/ خالد نادي

في ورشة العمل بالعاصمة الصينية بكين بمستشفي PLA301 أكبر المستشفيات العسكريه في الصين، قام بتنظيم ورشة العمل قسم الجهاز الهضمي والمناظير بقيادة بروفسور Linghu EnQ

عقدت ورشة العمل بعنوان International Workshop Endoscopic Tunneling Technique وهي ورشة عمل متخصصة في إستخدام  تقنية الأنفاق لعلاج أورام و أمراض الجهاز الهضمي بالمنظار بدون جراحة.

وتعتمد التقنيه على إنشاء نفق بين الطبقه الأولى و الثالثة لجدار الجهاز الهضمي بواسطة المنظار مما يتيح استئصال ورام المرئ والمعدة و القولون في المراحل الأولية واستئصال الأورام الحميدة الناشئة من الطبقه العضليه للمرئ.

ويعد قطع عضلة الفؤاد بواسطة المنظار لعلاج مرض الاكاليزيا أحد التقنيات التي تعتمد علي نفس المبدأ ( إنشاء الأنفاق)

وكان أول من قدم هذه التقنيه لعلاج أورام الجهاز الهضمي هو بروفسور لينجهو وفريقه في عام ٢٠١٣ عن طريق نشر أول بحث عن استئصال أورام المرئ كبيرو الحجم في الجمعية الأمريكيه للمناظير.

وتعد تقنيه قطع عضلة الفؤاد من التقنيات الحديثة في العالم وتعد الصين أكبر دول العالم في عدد الحالات التي تم معالجتها بهذه التقنية.

وكان الطبيب الشاب دكتور أحمد مدكور قد سافر للصين لتعلم هذه التقنيه مع بروفسور لينجهو و فريقه من ٣ شهور.

دكتور أحمد مدكور خريج جامعة عين شمس وقد عمل بمستشفي الطلبة بجامعة عين شمس منذ التخرج، و قد أنهى دراسة الماجستير في الأمراض المتوطنة و الجهاز الهضمي بجامعه عين شمس ٢٠٠٩.

وحصل علي درجة الدكتوراه من جامعة عين شمس عام ٢٠١٥
ثم بدأ محاولات تعلم ماهو جديد في مجال مناظير الجهاز الهضمي العلاجيه، ففي عام ٢٠١٦ قضي ٦ شهور بأحد الجامعات التركية حاصلا على زمالة في مناظير القنوات المرارية و البنكرياس.

وفي نهاية عام ٢٠١٦ حصل على منحة لدراسة المناظير المتقدمه بجامعة هارفرد بالولايات المتحدة الأمريكية
Berenson Scholarship in advanced Endoscopy

وهي منحه من جامعة هارفرد for future leader of endoscopy لشباب الأطباء من مختلف دول العالم
وكان أول مصري يحصل على هذه المنحة، وفي خلال دراسته قد عرف عن علاج الأورام بهذه التقنية.

ومره أخري في عام ٢٠١٧ يتم اختير د.أحمد لمنحه من جامعة South Carolina بالولايات المتحدة لدراسة المناظير المتقدمة، وهي منحه يقدمها د.بيتر كوتون سنويا لاثنان من الأطباء على مستوى العالم كأول مصري يحصل علي هذه الفرصة

ويعد د.بيتر من أشهر و أول الأطباء على مستوى العالم في عمل مناظير القنوات المراريه و كان قد زار مصر عدة مرات في الماضي.

في نهاية عام ٢٠١٧ انضم د.أحمد لأعضاء هيئه التدريس بكلية الطب جامعة حلوان كمدرس للأمراض المتوطنة و الجهاز الهضمي والمناظير.

في علم ٢٠١٨ وبمساعدة أحد الزملاء في البرازيل سافر لساوبولوا  للتدريب العملي علي تقنيات استئصال الأورام بالمنظار ولمده شهر قام ببدء التدريب في معامل التدريب المتخصصة على حيوانات تحت تخدير كلي.

وبتوصيه من أحد أساتذته الأمريكيين، سافر إلى بكين للتدريب العملي على مرضى تحت إشراف الخبراء الصينيين، وبعد ٣ شهور من التدريب المكثف، وفي خلال ورشة العمل التي يحضرها خبراء من ٥ جامعات صينية، قام بعمل العملية بنجاح وفي وقت قياسي وقد نال إشادة من كل الخبراء المتواجدين.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق