أبرز الشخصيات

ملحمة زنوبيا إحدى أكبر ملكات الشرق في سوريا

تقرير.. رحاب الدمشقي

اسمها الزباء والد زنوبيا رجل صحراوي عمرو بن الظرب بن حسان وكان له العديد من الزوجات والأبناء وعندما رزق بها والدها حاول التخلص منها لذلك نشأت بعيدة عن عائلتها أطلق عليها، لقب الملكة المحاربة لأنها عرفت بشجاعتها و كان أهلها يعبدون الشمس و معبد شمس لايزال إلى الآن أكبرألآثار التدمرية وهذه المراة المشهورة بجمالها و إقدامها كانت جديرة بأن تكون قرينة أذينة الذي كان يحمل لقب رئيس الشرق.

كانت زبونيا مولعة بالصيد وفارسة، كانت سمراء اللون والهيبة والجمال والعظمة عاشت بعظمة ملوكية كانت تجيد اللغة الهيلينية و الآرامية وهي اللغة السورية القديمة 《زبوبيا ..ملكة “تدمر”》.

عندما قتل أذينة في ظروف غامضة تولت الملك وعمرها ١٤عاما باسم ابنها وهب اللات و قد أنشات جيشا قويا وتولت عرش المملكة لقد ازدهرت “تدمر” عهدها شهد إزدهارا عظيما بعد ذلك أصبحت “تدمر” محط التجار و زاد ثراء بالمدينة و نافست روما في العظمة والفخامة توسعت مملكتها حتى شملت باقي مناطق سوريا وأمتدت من شؤاطى البوسفورحتى النيل وأطلق عليها الامبرطورية ااشرقية مملكة تدمر وأصبحت من أهم الممالك وأقواها في الشرق، مما أجبر الإمبراطور الروماني للتفاوض مع الملكة زنوبيا لتأمين حدود إمبراطوريته ولوقف زحف جيوش تدمر مقابل الاعتراف بألقاب ابنها و امتيازته الملكية وعندما ساءت العلاقات بين زنوبيا و الإمبراطور الروماني أرسل لها جيشا للاستيلاء على تدمر فهزمته.

بعد ذلك توجهت إلى مصر وكانت أيضا تحت سيطرة الرومان وعززت علاقاتها مع الحبشة، حاول حينها الإمبراطور الروماني أورليانوس التفاوض معها لوقف جيوشها قصكت النقود في أنطاكية و الإسكندرية كانت صورة وهب اللات على الوجه الأول و صورة الإمبراطور أورليانوس على الوجه الثاني.

لقد نادت بالاستقلال الكامل عن روما، فحاول الإمبراطور التنكيل بها وسحق الدولة التدمرية، دارت المعارك بينها وبين الرومان، قاومت الغزاة بشجاعة وبسالة معلنة القتال حتى الموت، عرض عليها أورليانوس التسليم وهروجها سالمة من المدنية لقد خاولت الهروب ووصلت إلى نهر الفرات إلا أنها وقعت أسيرة و تم قيادتها إلى الإمبراطور أورليانوس لكنه لم يقتلها بل قتل بعض كبار القادة ومستشاريها وبعد محاكمة أجريت لهم في مدنية حمص اقتادها معه إلى روما سنة ٢٨٢م.

تقول بعض الروايات أنها توفيت، لأنها امتنعت عن الطعام، وروايات أخرى تقول أنها طلبت من أحد حراسها بأن ياتي لها بسم فشربته و ماتت به و لقد قامت الفنانة رغدة نعناع بتمثيل دور ملكة زبونيا في مسلسل العبابيد و ذلك لأن شخصية رغدة قريبة من شخصية ملكة زنوبيا، لقد كانت الملكة زنوبيا مثالا على شجاعة المرأة التي أثبتت قدرتها و شجاعتها و كانت أسطورة من أساطير التاريخ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق